اختر اللغة: العربية
غابة عمر حكيم التذكارية

غابة عمر حكيم التذكارية

الأخبار المؤسسية

جرى افتتاح غابة عمر حكيم التذكارية بحضور وكلاء شركة حكيم للبناء المعتمدين ومشاركة مجموعة حكيم القابضة وشركة المباني الجاهزة في ساحة التشجير على طريق سوسوز – أكينجيلر / أنقرة البري بناء على تطبيقات المخططات التنفيذية للإدارة العامة للتشجير والسيطرة على تآكل التربة التابعة لوزارة البيئة والغابات التركية. ولقد جرى غرس إجمالي 6 آلاف شتلة صنوبر بسعادة وشرف كبيرين بتاريخ 24 يونيو / حزيران 2010 في موقع يطلق عليه اسم سوسوز عقب المرور بمنافذ الخروج من أنقرة على طريق إسطنبول – أنقرة البري. تتعرض المؤشرات الأساسية للبيئة للتدمير بمرور الوقت بسبب إقبال الأشخاص على الاستهلاك المفرط. كما أن أعداد الغابات في تناقص، ومستويات المياه تقل، كما نفقد الأرض بسبب تآكل التربة، كما نفقد الأراضي الرطبة، وتتعرض المراعي للدمار وتجف الأنهار وترتفع معدلات الحرارة، وتموت جزر المرجان وتختفي النباتات وتتعرض أنواع الحيوانات للانقراض بسرعة كبيرة. وفي الوقت الذي يتطور فيه الاقتصاد العالمي باستمرار، فإن هذا سيدمر النظام البيئي الذي يعتبر النظام الداعم للحياة على وجه البسيطة. ولهذا السبب فقد جرى اقتراح عقد دراسات بتنسيق مشترك لجميع فئات المجتمع بالتعاون مع المؤسسات والمصالح الحكومية في إطار المخطط التنفيذي الإقليمي الذي جرى إعداده لهذا الغرض (المخطط التنفيذي القومي لدعم التشجير). ويشمل هذا المخطط التنفيذي الفترة الواقعة بين عامي 2008 – 2012؛ إذ جرى التخطيط لأن يتم خلال فترة السنوات الخمس هذه لإنجاز عملية التشجير وإعادة التأهيل ومراقبة تآكل التربة وإصلاح المراعي في مساحة تقدر بنحو مليوني و300 ألف هكتار. وقد تولت وزارة البيئة والغابات العمل في مليوني و164 ألف هكتار من هذه المساحة، فيما تولت سائر المؤسسات والمصالح الأخرى العمل في 136 ألف هكتار. وتشعر شركة حكيم للبناء بسعادة بالغة لدعمها هذا المشروع ذي المسؤولية الاجتماعية بمشاركة جميع وكلائها المعتمدين. وستواصل الشركة دعم هذه المشروعات التي تهدف لتحمل المسؤولية الاجتماعية.